انخفضت أسعار الذهب، مساء الاثنين 26 يوليو 2021، عالميا، على الرغم من انخفاض الدولار وتراجع عوائد سندات الخزانة القياسية الأمريكية، وذلك بسبب حالة الحذر التي انتابت المتاولون قبيل اجتماع السياسية النقدية لمجلس الاحتياطى الاتحادى الأمريكى، المقرر عقده الثلاثاء، والذى سيحدد سعر الفائدة خلال الفترة القادمة.

وتذبذبت الذهب على مدار اليوم حالة من التذبذب بين الصعود والهبوط مدعوما في البداية بانخفاض الدولار وعوائد سندات الخزانة ولكنه مالبث أن تراجع قرب نهاية اليوم حيث انخفضت العقود الآجلة للذهب بنسبة 0.28%، وانخفضت الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.26% لينخفض أسفل حاجز 1800 لأول مرة منذ فترة .

في حين انها ارتفعت ارتفاع ملحوظ  في مصر، مساء الاثني نتيحة تأثرها بسعر الذهب عالميًا، صباح اليوم والذى شهد ارتفاعا في بداية التعامل، حيث يتأثر سعر الذهب محليا بالأسعار العالمية، ومن المتوقع أن تتراحع أسعار الذهب محليا متأثره بالتراجع العالمى .

وسجل سعر الذهب عيار 24 قيراطًا مساء اليوم 908 جنيهات، وكان 902 جنيه، وسعر الذهب عيار 21 قيراطًا الأكثر انتشارًا في مصر، 791 جنيها، وكان 789 جنيها، والذهب عيار 18 قيراطًا 680 جنيها، وكان 676 جنيها، والجنيه الذهب عند سعر 6328 جنيها.